الرئيسية / الاحصائيات / انفوجرافيك / ‎منذ تدخله بعد اتفاق سوتشي.. الطيران الروسي يقتل 45 مدنياً و40 سجيناً في إدلب خلال 15 يوماً
الطيران الروسي يقتل 45 مدنياً و40 سجيناً في إدلب خلال 15 يوماً
الطيران الروسي يقتل 45 مدنياً و40 سجيناً في إدلب خلال 15 يوماً

‎منذ تدخله بعد اتفاق سوتشي.. الطيران الروسي يقتل 45 مدنياً و40 سجيناً في إدلب خلال 15 يوماً

منذ تدخله بعد اتفاق سوتشي.. الطيران الروسي يقتل 45 مدنياً و40 سجيناً في إدلب خلال 15 يوماً

المركز الاعلامي العام – خاص ( Mohamad Krks )

وثق فريق الإحصاء في “المركز الاعلامي العام” الانتهاكات التي ارتكبتها الطائرات الحربية الروسية خلال شهر مارس 2019 بعد اتفاق سوتشي الموقع بين روسيا وتركيا حول منطقة خفض التصعيد في إدلب وما حولها.

حيث بلغ عدد الضحايا 45 مدنياً بينهم 17 طفلاً و8 سيدات و20 رجلاً بينهم عنصر دفاع مدني، بالإضافة لمقتل 40 سجيناً، جراء استهداف 20 منطقة سكنية داخل محافظة إدلب بـ57 غارة جوية بصواريخ شديدة الانفجار.

كما بلغ عدد الجرحى 114 جريحاً معظمهم من النساء والأطفال، البعض منهم تعرض للبتر في الساق والقدم، والبعض الآخر لازالوا في المشافي التركية يتلقون العلاج لوضعهم الحرج.

في حين أدت الغارات إلى تضرر مشفى ودمار مسجدين في مدينة إدلب وبلدة كفريا، بالإضافة لدمار مخيم في بلدة “كفر عميم” بريف إدلب الشرقي.

ويذكر أن معظم الطائرات الحربية الروسية أقلعت من مطار “حميميم” الواقع بالقرب من مدينة جبلة بريف اللاذقية، والذي تتخذه القوات الروسية قاعدة لها في سوريا.

وتشهد محافظتي إدلب وحماة نسبة نزوح كبيرة باتجاه المخيمات والمناطق الحدودية، خشية حدوث مجازر في حقهم من قبل الطائرات الحربية الروسية، مع استمرار القصف المدفعي والصاروخي من قبل قوات النظام الميليشيات المساندة له.

وكانت الطائرات الروسية قد توقفت عن المشاركة في الهجمات والغارات على المناطق المحررة منذ ابرام اتفاق سوتشي بين روسيا وتركيا في أيلول/سبتمبر من العام الماضي، لحين عودتها للقصف في 9 آذار/مارس الحالي، ما خلف العديد من الضحايا.

#سوريا #إدلب
#MMC

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

واحد + 7 =